وفاة العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز عن 91 عاما

وفاة العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز عن 91 عاما
وفاة الملك عبدالله

أعلنت السعودية في الواحدة صباحاً اليوم الجمعة خبر موت العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، بعد صراع طويل مع أمراض الشيخوخة والالتهاب الرئوي، الذي تسبب في تدهور الحالة الصحية للملك الراحل، ما أدى إلى حجزه في مشفى بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية التابعة للحرس الوطني في ديسمبر الماضي.

وقد شهد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” موجة من التعليقات السعيدة، وأخري حزينه بوفاة الملك عبدالله ال سعود ملك السعودية، الذي توفي في الساعات الأولي من صباح اليوم، حيث إعتبر النشطاء أن الملك عبدالله أكبر عدو لثورات الربيع العربي.

وأعلن الديوان الملكي السعودي بعد وفاة الملك عبدالله (91 عاما)، مبايعة الأمير سلمان بن عبد العزيز (79 عاما) ملكاً للمملكة العربية السعودية، فيما أصبح الأمير مقرن بن عبدالعزيز (69 عاما) وليا للعهد.

وعقب الإعلان عن الوفاة تمّت البيعة الخاصة من الأسرة المالكة للملك الجديد وولي عهد فيما ستتم غدا بعد صلاة العشاء البيعة العامة من قبل الشعب والذين سيقدمون البيعة العامة إلى أمراء المناطق المختلفة، بينما يتلقى الملك البيعة الشخصية من قبل الوجهاء في الرياض بحضور ولي عهده.

وفور نشر خبر وفاته انتشرت التعليقات علي الفيس بوك، وقال الناشط محمد حسين، “لمن الملك اليوم يا ابن الملوك لك من الله ما تستحق.

وقال الناشط عبد الرحمن زيدان، “مات عدو الثورات العربية برعاية امريكية صهيونية! أسأل الله أن يعامله بعدله.

وأضاف الناشط إبراهيم محمود :”نصف الشعب المصري زعلان منذ اعلان وفاة الملك عبد الله … راحت عليهم حلقة حريم السلطان.

وقال محمود رزق، أن هلك السعودية هلك طاغية الخليج هلك الحرمين…..اللهم اجعلها بداية هلاك للظالمين…..عقبالك ياللي عندنا.

وقال الناشط عمار جمعة :”ما يموت ابن سلول ولا يتحرق احنا ذنبنا ايه يقطعو علينا الافلام علي mbc2!! يلا في جهنم ان شاء الله ‫#‏وجع ‫#‏بهجة”.

وقال الناشط عمرو محمود :”اللهم ان عبدك عبدالله بن عبدالعزيز قد انفق ماله في قتل المسلمين ومحاربة الإسلام اللهم فانتقم منه شر انتقام وضيق عليه قبره ولا تفرج عنه يوم القيامة”.

وأضاف هشام حسين :” وعند الله تجتمع الخصوم … ملك السعودية مات اللهم اجعل قبره حفرة من حفر النيران وجازه شر الجزاء على تآمره على الثورات العربية وتآمره على الإسلام والمسلمين”.

وقال الناشط إبراهيم أحمد :”سيضحك الفلسطينيون لأنه باع قضيتهم ! .. وسيبتسمُ العراقيين لأنهُ خآن بلدهُم ! .. وسيُسعدُ السوريين لأنه نسي أطفالهم وعوائلهم ! .. وسيبكي المستفيدين لأنهُ كآن يُطعم كِلابهُم”.

وتصدر هاش تاج “وفاة_الملك_عبدالله” التغريد خلال وقت وجيز بعد عن وفاة الملك السعودي عبد الله آل سعود.

هذا وقد أعلن الديوان الملكي السعودي، عن إقامة صلاة الجنازة على العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، عصر الجمعة 23 يناير في جامع الأمير تركي بن عبد الله بمدينة الرياض.

جدير بالذكر أن العاهل السعودي قد وافته المنية فجر الجمعة عن عمر يناهز 91 عاماً.

وكان عبدالفتاح السيسي -قائد الإنقلاب العسكري- آخر من زار الملك الراحل من قادة الدول العربية، إذ قام بزيارة خاطفة كما وصفتها جريدة الشرق الأوسط السعودية يوم الاثنين الماضي، إلى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية في الرياض، التقى خلالها الأمير سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد وقتها والأمير مقرن بن عبدالعزيز ولي ولي العهد، الذي أصبح ولي العهد بعد تولي الملك سلمان حكم المملكة العتيدة، وربط محللون بين عدم نشر أي صور له مع الراحل بتأكد الوفاة، وسعي السيسي للتواصل مع القادة الجدد لتأمين مواصلة المملكة دعمها المقدم إلى نظامه السياسي.

والملك سلمان هو الابن الخامس والعشرون لمؤسس المملكة عبدالعزيز آل سعود وتلقى تعليمه في الرياض، ويعتقد في إصابته بالزهايمر، لكن لا توجد مصادر مستقلة تؤكد الأمر.

ويوصف الأمير سلمان بكاتم سر العائلة وله علاقات واسعة مع قبائل منطقة نجد، ويحسب ضمن الجناح المحافظ في المملكة العربية السعودية، على الرغم من دعمه ما سمي باصلاحات الملك عبدالله للانفتاح على المجتمع، ويعد سلمان من “أبناء السديريين السبعة”، وهو مسمى يطلق على سبعة من أبناء الملك عبد العزيز من زوجته حصة بنت أحمد السديري والذين يشكلون تحالفا كبيرا سيطر على الحكم في المملكة منذ وفاة المؤسس في عام 1953.

ووفقا لهيئة الإذاعة البريطانية فإن المملكة العربية السعودية تواجه العديد من التحديات الداخلية، من بينها ارتفاع البطالة بين الشباب وعودة الجهاديين من العراق وسوريا، وادى ذلك إلى تزايد الانتقادات المحلية لآل سعود في وسائل الإعلام الاجتماعية وحالة التذمر المشتعلة في المنطقة الشرقية التي تقطنها أغلبية شيعية.

الجدير بالذكر أن نظام هيئة البيعة الذي استحدثه الملك الراحل خلال حكمه يمنح يمنح أعضاء الهيئة الحق في إجبار الملك على نقل صلاحياته لولي العهد في حال المرض مؤقتاً أو الدعوة لمبايعة ولي العهد في منصب الملك في حال صدور تقرير طبي يفيد بعجزه الدائم عن ممارسة صلاحياته، وصولاً إلى إنشاء مجلس مؤقت للحكم في حال ثبوت عجز الملك ووليّ العهد عن ممارسة سلطاتهما مؤقتاً تمهيداً لاختيار ملك جديد وهي المادة التي يتوقع محللون أن تفجر الصراع المقبل عن الحكم في حال تأكد أنباء إصابة الملك الجديد بالزهايمر.

التعليقات

اترك تعليقاً