الانتخابات البرلمانية في مصر الاسبوع القادم

الانتخابات البرلمانية في مصر الاسبوع القادم
الانتخابات

قرر المجلس الالعلي للانتخابات الموافقه علي قرار الاتحاد الافريقي وبعض المنظمات الاوربيه وتقرر الموافقه علي متابعة انتخابات البرلمان..وتتلقى رغبة الكومسا والاتحاد الأفريقى والأوروبى والفرانكوفورت فى إرسال بعثات للاشراف علي عملية الانتخابات في مصر.
وأوضح المستشار أيمن عباس رئيس اللجنة العليا للانتخابات، فى بيان له، أن اللجنة تلقت اعتبارًا من 8 يناير وحتى 20 من ذات الشهر طلبات منظمات المجتمع المدنى المصرية والدولية بمتابعة الانتخابات البرلمانية، وأنه تم قبول 63 منظمة مصرية و5 دولية بعد فحص اللجنة لجميع الطلبات المقدمة إليها، وبيان مدى استيفائها الشروط المطلوبة.
وذكرت المصادر، أن من أبرز المنظمات والاتحادات الدولية الراغبة فى متابعة الانتخابات منظمة الكومسا والاتحاد الأفريقى ومنظمة الساحة والصحراء والفرانكوفورت، مشيرة إلى أنه على الرغم من رفض برلمان الاتحاد الأوروبى من عدم المشاركة، إلا أن الاتحاد الأوروبى نفسه قرر إرسال بعثة لتغطية الانتخابات وإعداد تقرير حولها.

وقد اكد رئيس الوزراء  أن قانون تقسيم الدوائر سيصدر خلال أيام، وسيطرح على مجلس الوزراء، الأربعاء المقبل، وبعدها يعرض على رئيس الجمهورية للتصديق عليه، مضيفا أن محلب تعهد لجميع الأحزاب بحياد الدولة تجاه جميع المرشحين.

من جانبه، قال المستشار مدحت إدريس، المتحدث باسم اللجنة العليا للانتخابات، إن موعد الانتخابات وإعلان فتح باب الترشيح سيتحدد بعد صدور قانون تقسيم الدوائر، ومن ثم تنعقد اللجنة العليا للانتخابات لتحديد موعد زمني يتناسب مع الوضع الأمني ومستجدات الأمور في مصر.

وقد قررت اللجنة  أن يتم فتح باب الترشيح لانتخابات مجلس النواب لعام 2015 بداية الأسبوع المقبل الموافق 31 يناير ولمدة ثلاثة أسابيع تبدأ بعدها اللجنة فى إعلان الكشف المبدئى بأسماء المرشحين وتلقى طعون المرشحين على بعضهم البعض، والبت فيها تمهيدًا بعد ذلك للإعلان عنها بشكل نهائى.

التعليقات

أضف تعليقاً