وزير الأوقاف يطالب السيسى بتشكيل قوة عربية مشتركة لمواجهة الإرهاب

وزير الأوقاف يطالب السيسى بتشكيل قوة عربية مشتركة لمواجهة الإرهاب
وزير الأوقاف

قال جمعة، خلال كلمته في المؤتمر الـ24 للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية” إن الإسلام برئ من واقع الجماعات المنتسبة ظلماً للإسلام بالقتل والذبح وتنكيلها بالبشر والتخريب والذي يُرتكب تحت مظلة الإسلام، مشيراً إلى أن الإسلام دين حضارة ورقى، سبيله البناء لا الهدم وهو دين مكارم وأخلاق تتجلى عظمته في جوانبه الأخلاقية، فهو دين الرحمة والعدل وحفظ العهود، ولخص رسولنا (صلى الله عليه وسلم) الهدف من رسالته حين قال “إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق”.
كما توجه، المهندس إبراهيم محلب إلى نواب ومستشار الرئاسة قائلا” سنعلن للجميع ما نلقى الله به وما يسرنا عند لقائه وخدمة صالح الدين والوطن، وتحديد واضح لمفاهيم لم يجرؤ الكثير على الحديث عنها كالخلافة والجزية والجهاد والتكفير، دار الحرب، دار الإسلام، الديمقراطية”

وأضاف الوزير، يا سيادة معالي رئيس الوزراء: “ها نحن على العهد كما عودتنا في جلسات مجلس الوزراء بأننا وزراء الرجال الصعبة، مهام الرجال الصعبة والملفات الشائكة والحساسة ثم لصالح الوطن والأمة، متعهدا بفتح الملفات الصعبة دون خوف”.

وأكد أهمية طلب الرئيس السيسي بتشكيل قوة عربية مشتركة موحدة سريعة وعاجلة لمواجهة المخاطر والتحديات التي تواجه الأمة وتعمل على تفكيكها لدويلات وعصابات تسقطها في فوضى لا نهاية لها.

 

التعليقات

اترك تعليقاً