زايتجايست: طرق مأساوية لمهاجرين خاضوا البحر في محاولة الوصول الى اوروبا

زايتجايست: طرق مأساوية لمهاجرين خاضوا البحر في محاولة الوصول الى اوروبا
مهاجريين عبر البحر

هذه هي احدى الصور المأساوية التي التقطتها طائرة هليكوبتر إيطالية لمهاجرين خاضوا البحر في محاولة الوصول الى اوروبا للحصول على حياة افضل. هربا من معاناتهم الانسانية. هذه الصورة هي احدى تجليات انحطاط الحضارة التي بنيناها.

هؤلاء بشر كانوا يعيشون في امان في احدى الاماكن على سطح كوكب الارض و لانهم فقدوا فرص الحياة الانسانية قرروا ان يذهبوا الى مكان اخر منه حيث يتوفر الامان و الخبز.

فكروا معي لحظة في هذا المشهد البشري. ان يكون هنالك خبز و امان في بعض اجزاء الارض و قتل و فقر و مجاعات في جزءه الاخر. برغم اننا نعيش على نفس الكوكب و برغم اننا كائنات من نوع واحد تعتني بعض الدول التي ندعوها في العادة بالمتحضرة بمن تعتبرهم مواطنيها و تعامل بشرا من مناطق اخرى على اساس انهم مهاجرين اغراب غير قانونيين.

هذا النظرة البدائية لم تعد مقبولة و لا هي ممكنة بعد الان, بعد ان اصبحنا نعيش في قرية صغيرة اسمها كوكب الارض. لا يمكن ان ينظر البشر بعد الان الى غيرهم من البشر بكونهم غرباء. و لا يمكننا ان نعتني بمجموعة دون اخرى. و اذا اردنا بناء حياة كريمة مزدهرة لانفسنا و تجاوز تاريخنا المظلم الذي نعيش فصوله الاخيرة, سيكون علينا قبل كل شئ ان نعيد نظرتنا الى انفسنا و نعيد تصميم عالمنا على اسس جديدة و قيم مغايرة من اهم مفرداتها اننا كائنات من نوع واحد و علينا ان نعتني ببعضنا و بجميع سكان كوكبنا بل بجميع اشكال الحياة على الارض. زايتجايست العربية

التعليقات

أضف تعليقاً