درويش: 10ضربات قاسية تعرضت لها الصناعة فى 2014 ونأمل أن نتلافاها في 2015

درويش: 10ضربات قاسية تعرضت لها الصناعة فى 2014 ونأمل أن نتلافاها في 2015
الاتحاد العام لهيئة الدواجن

أكد الدكتور نبيل درويش، رئيس الإتحاد العام للدواجن، أن الصناعة تعرضت خلال العام الماضي لهجوم شرس من الأمراض دمرت بالعديد من القطعان لدى المربين والمنتجين وبكافة أنماط الإنتاج سواء قطعان بدارى التسمين أو دجاج إنتاج بيض المائدة أو أمهات التسمين ، لافتاً إلى أن كثرة الأمراض هى سبب تلك الهجمة وذلك مابين أنفلونزا ونيو كاسل وغيرها فقد أطاحت برأس الإنتاج.

وأضاف “درويش” أن الصناعة خلال عام 2014 تعرضت أيضاً لمشكلة خلال فترة الشتاء، نظراً لعدم توفر الغاز والبوتاجاز اللازم لتدفئة المزارع؛ مما تسبب في إرتفاع جنوني في أسعار الغاز والأنابيب وأدى إلى زيادة مشاكل المربين وتضاعف خسائرهم.

وأوضح قائلاً: إن الصناعة التى تتجاوز إستثماراتها 25 مليار جنيه و يصل عدد عمالتها إلى نحو مليونى عامل تعرضت خلال العام 2014 لـ 10، ولكن نأمل أن نتلافاها خلال العام 2015

وأشار نبيل درويش إلى تضارب قرارات الهيئات الحكومية المسئولة بالرغم من قسوة الأمراض والخسائر الناجمة عنها، حيث لم يجد المربين أى حلول للتخلص من هذة الأمراض، بالإضافة إلى معاناة المربين لترخيص وتجديد ترخيص مزارعهم والتي سبق لهم ترخيصها أكثر من مرة.

وتابع أنه مازالت اللائحة المالية وبنودها الخاصة بصندوق مواجهة الأمراض الوبائية كما هي بالرغم من تقدم الإتحاد العام لمنتجي الدواجن للسادة الوزراء المتعاقبين على وزارة الزراعة لإتخاذ القرار لتغيير بعض بنود هذه اللائحة لمواجهة الظروف الوبائية التي يتعرض لها المربين وكيفية تعويضهم عن خسائرهم لكي تستمر العملية الإنتاجية.

التعليقات

أضف تعليقاً